كتاب وتراب – معرض مكتبة الأسد 2011

سبتمبر 14, 2011

.

ككل عام تقيم دمشق معرض الكتاب الذي يقام حاليا على أرض المعارض حتى 18 الشهر الحالي

المعرض تقلص بشكل واضح واقتصر على ثلاثة أجنحة فقط لقلة الدور المشاركة فيه على الأغلب.

مازالت العناوين هي ذاتها:

  • قصائد نزار قباني ومحمود درويش
  • تشي غيفارا
  • القرآن الكريم المرتل
  • 100رسالة حب
  • كيف تتحكم بذاتك والبرمجة اللغوية العصبية وسلسلة ابراهيم الفقي
  • كتب الطبخ وخسارة الوزن
  • روايات باولو كويلهو, غابريل ماركيز, غادة السمان ,أمين معلوف…

ومازالت دار الحافظ تصر على فتح ثلاثة فروع في كل جناح في نفس المعرض لتضع أغاني الاطفال المزعجة وكأنها تجبرك على الشراء لديها.

لم تكن لي نية هذا العام بشراء شي جديد. فمازالت رفوف مكتبتي تحمل كتب العام الماضي التي لم تنتهي صفحاتها بعد. كما أني بدأت أؤمن بفكرة أن الكتاب الطازج أشهى للقراءة من الكتاب القديم.

حصيلة المعرض كانت قصتان باللغة الفرنسية من دار نشر حلبية.وعندما سألت صاحبها عن سبب اختفاء الكتب الفرنسية في دمشق وتوفرها في حلب أجاب بابتسامة عريضة: ‘لأنو حلب!’

ندمت لشرائي منه.

* الصورة من معرض الكتاب ذاته

لا

أغسطس 27, 2011

لا يمكنك

قتل طفل
وحرق بيت
قصف مأذنة
وضرب شيخ

لتصلح, ما أفسده الدهر

أنس.. لك الحرية

يوليو 11, 2011

أنس

هل صحيح ما يقولون؟

هل حقاً لم تعد خلف حاسبك المحمول، تشرب فنجان النسكافيه ، وتدور بين صفحات الفضاء الذي جمعنا يوماً؟

كيف تحولت حروف اسمك إلى خبر مستفز؟

كيف أصبح وجهك الهادئ الملامح  صورة يصعب التدقيق فيها دون غصة تخنق الروح وتعقد اللسان؟ أقرأ باقي الموضوع »

احترام الحرية

مارس 23, 2011

عندما قرأت تدوينة لمحات عن الحرية فكرت أن أوضح نقطة هامة.

منذ بدأت الأزمة في سوريا. لاحظت انقساماً فورياً لجميع من أعرف إلى ثلاث فئات:

الفئة الأولى: مع النظام

الفئة الثانية: ضد النظام

الفئة الثالثة: على الحياد

أقرأ باقي الموضوع »

رسالة مفتوحة لأجل سورية

مارس 19, 2011

إلى أبناء وطننا السوري, أخوتنا في الوطن و الوطنية بغض النظر عن أي اختلافات أو خلافات أخرى أياً كان نوعها.

في هذه الساعات الحزينة و المؤلمة بعد تتالي أحداث عنف في نقاط عديدة من جغرافيتنا, و بعد سقوط ضحايا و سيلان الدم على أرض الوطن دون مبرر, اجتمعنا, نحن مجموعة من المدوّنين و كتّاب اﻻنترنت السوريين من مختلف التوجهات الفكرية و السياسية, على مناداة إخوتنا في الوطن و الوطنية للعمل معاً كي نتجنّب المزيد من الدماء و الضحايا و الدموع و الوقوف جميعاً تحت سقف الوطن و الوطنية الجامعة بلا استثناء أو تمييز. و نودّ أن نستغل هذا النداء لنقدّم أحرّ التعازي لعائلات الضحايا و أصدقائهم و لنعبّر عن أملنا بألا نحتاج للتعزية بغيرهم في هكذا ظرف بعد اليوم .

نضع جانباً خلافاتنا و اختلافاتنا الفكرية و الإيديولوجيّة و السياسية لنجمع على موقفٍ إنساني و وطني, نرى فيه واجبنا تجاه هذا البلد الذي يحبنا و نحب, يجتمع حوله الأخوة في الوطن و الوطنية دون استثناء أو تمييز من أي نوع, و لذلك ندعو لنبذ لغة التشكيك بالآخر و وطنيته و نرفض لهجات التخوين و اتهامات العمالة و كل أشكال التحقير و اﻻزدراء و كل توجهات الإلغاء و الإقصاء و ننادي ﻻحترام وجود الآخر المختلف و حقّه في التعبير دون انتقاص منه و دون أن يعني ذلك عدم اﻻتفاق على حب الوطن و البحث عن مصلحته العليا و خيره الدائم.

إننا ندعو القوى الوطنية و الفعاليات اﻻجتماعية و مختلف فئات الشعب السوري العظيم إلى اتخاذ موقف تاريخي ﻷجل تحصين الوطن و تقوية كيانه و ترسيخ أسسه و بناء منصة اﻻنطلاق نحو المستقبل المشرق و العادل و الخيّر لبلادنا و أهلها. و لأجل ذلك ندعو للحوار الصادق و البنّاء و الهادئ في المجتمع السوري, و لتحقيق ذلك نطلب ضمان حرية التعبير و التظاهر السلمي دون كبت أو قمع, و دون أي تخريب في الممتلكات العامة و الخاصة أو مخاطرة بالأرواح و النفوس. إننا نرى في ذلك طريقاً أكيداً نحو الغد الأفضل و نتمنى لو نسير فيه جميعاً بخطى ثابتة و دون تباطؤ.

إننا ننادي للاستماع للمطالب المشروعة لفئات الشعب السوري, و خصوصاً الشباب, و ندعو الجميع للتصدي لكل محاولات التفرقة أو الإقصاء و لكل ما يسيء لوحدة صف الشعب السوري من نعرات تعصبية و طائفية و عرقية.

نتمنى لوطننا السلام و السعادة و الازدهار و اﻻستقرار, و لذلك نناشد في هذه السطور البسيطة أبناء شعبنا للوقوف معاً متحابين و متضامنين و مركّزين على ما يجمع و متحاورين على ما ﻻ ضرر في اﻻختلاف عليه. فوطننا يستحق منا ذلك.. على الأقل

 

(هذا النص يُنشر بالتزامن في عدد من المدوّنات و المواقع السوريّة, إن كنت موافقاً على مضمونه ندعوك لنشره في مدونتك أو موقعك أيضاً)

حالة خمول

فبراير 27, 2011

كيف أمسك القلم من جديد

أريد أن أكتب

!

هاتف

يناير 14, 2011

 

هل من الجنون تخيل صوت رنين الهاتف عندما نكون بانتظار تلك المكالمة الوحيدة من شخص ما؟

تغفى سنة

ديسمبر 31, 2010

 

وتوعى سنة

وانت تبقى

أقرأ باقي الموضوع »

طفولة حب

ديسمبر 16, 2010

ولحبك

يا دافئ العينين

وجهُ طفلٍ لا يكفُّ عن الابتسام دون سبب

تغريه الفراشاتُ للرّكض بعيداً

وضوء القمر للقفز عالياً عالياً حتى أعلى غيمة أقرأ باقي الموضوع »

طلّي بالأبيض..دمشق

ديسمبر 12, 2010

صور ثلوج دمشق 12-12-2010

إلى دمشق ، مع حبي